كورة ستار kora star ليس من اللزوم أن تكون كل الموضوعات سلبية في الحياة، فطول الوقتً ما نستطيع البصر الى النصف المملوء من القدَح للتأمل فيه وتنقيب اموراً موجبة منه، وذلك ما قد يحصل على الأرجح مع اللاعبين لويس سواريز وايدين هازارد، نجمي برشلونة وريال مدريد على التتابع.


لويس سواريز
قاسى لويس سواريز من تقهقر أدائه ذاك السيزون، وما لبث أن بدأ باسترجاع مستواه حتى تعرض لاصابة أبعدته 4 شهور عن الملاعب ما صرف فرقة رياضية للذهاب والاتفاق وتوقيع عقد مع لاعب عصري في حضور عدم حضور جميع من سواريز وعثمان ديمبيلي لمدة طويلة.



استعمل الفريق الكتالوني حق الاتفاق وتوقيع عقد مع لاعب خارج سوق الانتقالات في الحالات الاستثنائية ليجمع بين مارتين برايثوايت من فرقة رياضية ليغانيس، والذي لم يأخذ الزمن الوافي للتأقلم مع النادي الاسباني حتى بلغت آفة Covid 19 وتوقفت كل الأنشطة الرياضية في أوروبا والعالم.

اليوم سواريز بدأ مدة الإنتعاش والرجوع الى التدريبات، وهو ما كان مرجحاً أن يرجع في شهر أيار اصلاً، فاستفاد بجميع شك من التبطل العالمي للتعافي بكيفية جيدة أولاً واخذ الزمن الوافي للعب ما تنقى من ماتشات مع برشلونة ذاك السيزون.



بديل سواريز كان أنطوان غريزمان خلال الفترة الماضية، إلا أن غريزمان يلعب بأسلوب متنوعة عن الاوروغوياني وعودة الأخير تصب أولا وفي النهايةً في إدارة برشلونة وخط هجومه الذي سيحصل على كمية محددة مؤازرة ذات مواصفات متميزة.

سواريز وعلى الرغم تقدمه بالسن، ومع بداية التفكير بفترة ما بعده بإيجاد البديل الموائم له، يوجد مهاجماً حاسماً في مواجهة المرمى وتمديد السيزون حتى آب إلى حد ماً هو امر موجب للغايةً في سَفرة الرياضي.


ايدين هازارد
في وقت سابق وأن تحدثنا في الماضي عن ايدين هازارد ومسيرته مع نادي فريق ريال مدريد ذاك السيزون، ومن هنا نعيد ونكرر أن هازارد الذي تغيب لمقدار طويلة بشكل كبيرً عن ناديه الاسباني الجديد جراء الرضوض المتتالية، قد لا يكون من المستفيدين الأوائل من التعطل.

هازارد لم يتأقلم بما يكفي ذلك السيزون مع ريال، وعلى الرغم من أن الآمال كانت عارمة أعلاه لحظة وصوله، فشل بجعل ذاته "نجماً أولاً" في النادي، وقاسى ما عاناه من الخبطة.



قد يصب التعطل الإجباري في هيئة الرياضي الساعي الى اثبات ذاته والرجوع بالمستوى الذي كان يقدمه مع تشيلسي البريطاني، غير أن الشأن هذه اللّحظة شاق نوعاً ما، إذ أن نادي فريق ريال مدريد متأخر مع فارق نقطتين وراء برشلونة ومهدد من الذهاب للخارج من بطولة منافسات دوري ابطال أوروبا.

كل هذه الأسباب قد تضيف إلى الكبس أكثر وأكثر على الرياضي، ومن غير المستبعد أيضاًً ان يتعرض الى خبطة حديثة في حضور ضغط الماتشات الآتي.



يوجد أن الزمن سيحدد من المستفيد الأضخم من التبطل الإلزامي بين اللاعبين، من لويس سواريز الى ايدين هازارد والعديد غيرهم.